الأثنين. فبراير 26th, 2024

تلقت حركتنا برقية تهنئة و تبريك و تأكيد على العهد من آل الحدري بمناسبة الذكرى الرابعة و الثلاثون لاستشهاد ابنهم الرفيق الشهيد خالد زين الدين الحدري ((بلال)) جاء فيها:

بسم الله الرحمن الرحيم

الرفاق حركة فتح المجلس الثوري
بعد التحية

في الذكرى السنوية الرابعة و الثلاثون لاستشهاد ابننا خالد زين الدين الحدري الذي استشهد في احدى العمليات البطولية.

نحن آل الحدري في منطقة الشمال نتقدم من الرفاق قيادة التنظيم و اعضائه بأحر التهاني و التبريك , مجددين العهد بالالتزام بخط التنظيم خط المقاومة و الكفاح المسلح الذي سار عليه شهيدنا البطل و عبّده بدمه الطاهر هو و كل رفاقه الشهداء.

المجد و الخلود لشهيدنا البطل

المجد و الخلود لشهداء شعبنا و امتنا

و ثورة حتى النصر
                                                                                              آل الحدري

                                                                                                          27/ 12/ 2019

مشاركة
One thought on “برقية وفاء لدماء الشهداء من اهل الرفيق الشهيد بلال”
  1. نحتسبه عند الله في الفردوس الاعلى مع الشهداء والصديقين والانبياء
    المجد والخلود لشهداؤنا الابرار والخزي والعار للخونة والحواسيس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!

من النظام الداخلي لحركتنا فتح

القواعد والأسس التنظيمية

مقدمة هيكل البناء الثوري

أخي يا رفيق النضال
إن هذه الحركة وهذا العمل لأمانة وطنية ومسؤولية تاريخية.. فلتحمل الأمانة الغالية.. ولتقدر المسؤولية الخطيرة.. ولتهيئ كل من حولك ولتلهب روح العمل الثوري المنظم في كل نفس عربية مخلصة لفلسطين مؤمنة بتحريرها. ولنروض جميعا نفوسنا على الصبر ومواجهة الشدائد واحتمال المكاره والبذل.. والتضحية.. والفداء.. بالروح والدم.. والدم.. والجهد.. والوقت وهذه كلها من أسلحة الثوار.

لذلك.. لا تقف يا أخي!!
وفي هدوء العاملين.. وصمت المخلصين وفي عزم الثوار.. وتصميم المؤمنين.. وصبر المكافحين.. انطلق سريعا لأن شعبنا بحاجة لكل لحظة من الزمن بعد أن امتدت مأساتنا هذه السنين الطوال. ولتعلم أن عدونا قوي.. والمعركة ضارية ليست قصيرة.. وأن العزم.. والصبر والسرية والكتمان والالتزام بأهداف الثورة ومبادئها يحفظ خطوتنا من الزلل والتعثر ويقصر الطريق إلى النصر.. فإلى الأمام .. إلى الثورة.. وعاشت فلسطين حرة عربية “فتح”

اقرأ المزيد