الخميس. مايو 26th, 2022
على طريق الثورة القومية الديمقراطية الشعبية
الرفيق الشهيد القائد
عبد الصمد محمود ابو عوض
((خضر القيسي))
عضو المجلس الثوري لحركتنا ونائب امين سر المجلس الثوري وأمين سر لجنة فلسطين

نبذة عن حياة الشهيد
– مواليد 1958 مدينة الخليل – فلسطين.
– انتمى لصفوف حركتنا عام 1976 عندما كان جامعيا.
– قضى حياته مناضلا منذ السادسة عشرة من عمره, عرفته مدينة الخليل و جبالها مناضلا فذا, و مثابرا لا يلين له جناح.
– على مدى سنين نضاله مارس العديد من المهمات النضالية التنظيمية و العسكرية ضد العدو الصهيوني و الامبريالية العالمية.
– استشهد بتاريخ 21/ 3/ 1988 اثر جرحة قلبية في اخد مستشفيات اوروبا الغربية.

عرفته جبال الخليل وشوارعها وحاراتها مناضلا فذاً صلبا منذ نعومة أظافره منذ كان شبلا ثم فتى في السادسة عشرة من عمره رغم وهن الجسم الذي رافقه وروماتزم القلب الذي عانى منه حتى استشهاده.
كماعرفته الساحتين الفلسطينية والاردنية ومناضليها همة ونشاطاً وعقلاً نيراً وهامة لم تطأطأ حتى اليوم الاخير لشهادته.
على ضفاف البوسفور الذي توجه إليها لاكمال دراسته الجامعية قام الشهيد بصقل تجربته فأسهم في بناء الساحة التركية وساهم في قيادتها واستحصل على دورات عسكرية وثقافية وتعبوية مكثفة جعلته في مقدمة رفاقة وعيا والتزاماً وانضباطا عاليا قل نظيره.
رافق تنظيم الحركة في كل المراحل والساحات وتشرف بقيادة العمل على الساحة الفلسطينية فابتكر الأساليب وتواصل مع الرفاق في الداخل.
انتخب عضواً في المجلس الثوري ونائب لامين سره حتى نال منه المرض فارلسته الحركة في رحلة علاجية إلى لندن حيث اجريت له عملية في القلب وما هي إلا بضعة ايام حتى لقى ربه شهيداً على طريق الثورة القومية الديمقراطية الشعبية التي آمن بها الرفيق القائد الراحل.
وتركت شهادته اكثر من علامة استفهام وتساؤل حول هذا الرحيل المفاجئ.
رحم الله الرفيق الشهيد / عبدالصمد محمود أبو عوض(خضر القيسي) واسكنه فسيح جناته .
وستبقى أيها الرفيق والأخ والصديق عنواناً للالتزام والانضباط والتضحية والتفاني والانضوائية ومثلا أعلى يحتذي به رفاقك إلى أن ينهض تنظيم حركتنا ويعود ليأخذ دوره الذي عولتم عليه وضحيتم من أجله انت وكل شهداء حركتنا لتحقيق التحرير الكامل والانتصار لأهداف شعبنا وامتنا في التحرر والوحدة وبناء الديمقراطية الشعبية.

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: المحتويات تحت الحماية

من النظام الداخلي لحركتنا فتح

القواعد والأسس التنظيمية

مقدمة هيكل البناء الثوري

هذا… أولا…؟
من أجل فلسطيننا الغالية
من أجل الثورة لتحرير أرضنا السليبة
وحتى يشرق فجر الكرامة الذي تاه في ليل النكبة الطويل.
انطلقت حركتك…
تدرك طريقها .. وتسلك منهجا ثوريا بناء يرسي دعائم العمل الثوري على أسس علمية واعية وبروح إيجابية خلاقة وفاعلة واستراتيجية ثورية موحدة.
وبعيدا عن العاطفة الساذجة والجمال العابر والنفورات العارضة، بعيدا عن السلبية والارتجال والتخبط والفوضى.
تضع الحركة بين يديك…