الثلاثاء. ديسمبر 6th, 2022

شددت قوات الاحتلال الصهيوني من اجراءاتها العسكرية في عدة مواقع شرق بيت لحم، وقامت خلال ذلك باستهداف ابناء شعبنا والتضييق على حركتهم.
وافاد نشطاء ان قوة عسكرية صهيونية اقامت حاجزا عسكريا على مدخل بلدة جناتا وخلالها قام الجنود بتوقيف السيارات وتفتيشها والتدقيق ببطاقات ركابها وانزالهم من المركبات، كما اقامت قوة اخرى حاجزا في منطقة المسحج قرب بلدة تقوع المجاورة وطبقت ذات الاجراءات التي ادت الى تكدس المركبات في طوابير طويلة.
وفي ذات الوقت أقامت شرطة الاحتلال الصهيوني، حاجزاً عند مدخل تقوع الشمالي وحررت مخالفات مرورية باهظة بحق ابناء شعبنا الفلسطيني.
وقال نشطاء من البلدة إن أفراد الشرطة استهدفوا خلال نشاطهم، المركبات الفلسطينية لتحرير المخالفات، بينما لم يتم استهداف قطعان المستوطنين، رغم تسجيل العديد منهم مخالفات مرورية في الشارع.

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتويات تحت الحماية

من النظام الداخلي لحركتنا فتح

القواعد والأسس التنظيمية

مقدمة هيكل البناء الثوري

هذا… أولا…؟
من أجل فلسطيننا الغالية
من أجل الثورة لتحرير أرضنا السليبة
وحتى يشرق فجر الكرامة الذي تاه في ليل النكبة الطويل.
انطلقت حركتك…
تدرك طريقها .. وتسلك منهجا ثوريا بناء يرسي دعائم العمل الثوري على أسس علمية واعية وبروح إيجابية خلاقة وفاعلة واستراتيجية ثورية موحدة.
وبعيدا عن العاطفة الساذجة والجمال العابر والنفورات العارضة، بعيدا عن السلبية والارتجال والتخبط والفوضى.
تضع الحركة بين يديك…