الأحد. ديسمبر 4th, 2022

هاجم قطعان المستوطنون اليوم الخميس، أراض فلسطينيّة في بلدة الخضر جنوبي بيت لحم واقتلعوا المئات من أشتال الكرمة.
وفي حديث مع مدير مكتب هيئة مقاومة الجدار والاستيطان في بيت لحم، حسن بريجية، قال إن “مستوطني ‘إفرات‘ قاموا باقتلاع 450 شتلة كرمة تعود للمواطن إبراهيم سليمان صبيح”.
وذكر بريجيّة أن “هذه ليست المرة الأولى التي يتعرض فيها صبيح، لاعتداءات على أرضه وزرعه من قبل قطعان المستوطنين وقوات الاحتلال”.
ويشار إلى أن الفترة الأخيرة شهدت تصعيدًا واضحًا من قبل قوات الاحتلال و قطعان مستوطنيه من خلال الاعتداءات على أراضي ابناء شعبنا في بلدة الخضر، والتي تمثلت باقتلاع وتقطيع المئات من أشتال الكرمة وأشجار الزيتون، إضافة إلى نصب بيوت متنقلة وخيم في مناطق مختلفة من بيت لحم.

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتويات تحت الحماية

من النظام الداخلي لحركتنا فتح

القواعد والأسس التنظيمية

مقدمة هيكل البناء الثوري

هذا… أولا…؟
من أجل فلسطيننا الغالية
من أجل الثورة لتحرير أرضنا السليبة
وحتى يشرق فجر الكرامة الذي تاه في ليل النكبة الطويل.
انطلقت حركتك…
تدرك طريقها .. وتسلك منهجا ثوريا بناء يرسي دعائم العمل الثوري على أسس علمية واعية وبروح إيجابية خلاقة وفاعلة واستراتيجية ثورية موحدة.
وبعيدا عن العاطفة الساذجة والجمال العابر والنفورات العارضة، بعيدا عن السلبية والارتجال والتخبط والفوضى.
تضع الحركة بين يديك…