الأحد. ديسمبر 4th, 2022

للمرة الرابعة تقوم ادارة الفيسبوك باغلاق صفحة مجلة فلسطين الثورة .

و نحن بدورنا لن نستسلم و لن نخضع لمعاييرهم الجائرة الظالمة التي تنتهك حقوق الانسان في التعبير و تنحاز الى الكيان الصهيوني الغاصب و تمارس الدور القمعي لكل صوت مقاوم لهذا الكيان العنصري.

و لاجل ذلك قمنا بانشاء صفحة بديلة لمجلة فلسطين الثورة و هي مستمر على ذات النهج ملتزم  بقيم و مبادئ تنظيم حركتنا.

للوصول الى  مجلة فاسطين الثورة .

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتويات تحت الحماية

من النظام الداخلي لحركتنا فتح

القواعد والأسس التنظيمية

مقدمة هيكل البناء الثوري

هذا… أولا…؟
من أجل فلسطيننا الغالية
من أجل الثورة لتحرير أرضنا السليبة
وحتى يشرق فجر الكرامة الذي تاه في ليل النكبة الطويل.
انطلقت حركتك…
تدرك طريقها .. وتسلك منهجا ثوريا بناء يرسي دعائم العمل الثوري على أسس علمية واعية وبروح إيجابية خلاقة وفاعلة واستراتيجية ثورية موحدة.
وبعيدا عن العاطفة الساذجة والجمال العابر والنفورات العارضة، بعيدا عن السلبية والارتجال والتخبط والفوضى.
تضع الحركة بين يديك…