الثلاثاء. ديسمبر 6th, 2022

شنت قوات الاحتلال الصهيوني الليلة الماضية، حملة اعتقالات واستدعاءات في بلدة سلوان والبلدة القديمة بالقدس المحتلة، وفي أنحاء متفرقة من الضفة الغربية المحتلة.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال اعتقلت الشيخ أحمد أبو غزالة من باب حطة في البلدة القديمة، إضافة إلى الشبان محمد جولاني، وأدهم زعتري، وعبد الله جولاني، ورائد زغير.

واقتحمت قوات الاحتلال منزل عائلة البشيتي في البلدة القديمة، وسلمتها استدعاء للتحقيق لنجلها هشام البشيتي، بذزيعة عدم تواجده في المنزل.

كما واعتقلت الشاب محمد الدقاق من حي الثوري ببلدة سلوان، والشاب علي جابر من راس العامود في البلدة، واستدعت الشابين موسى الدقاق ونضال زغير للتحقيق.

وفي السياق، اقتحمت قوات الاحتلال الصهيوني فجر امس الثلاثاء، مناطق مختلفة في الضفة الغربية واعتقلت عددا من ابناء شعبنا من بيت لحم ورام الله.

وأفادت مصادر محلية، أن قوات الاحتلال اعتقلت الأسير المحرر جميل رباع من بيت لحم عن حاجز الكونتينر، واحتجزت الناشط ضد الاستيطان زيدان الشرباتي بعد الاعتداء عليه ونقلته إلى معسكر في شارع الشهداء وسط الخليل.

كما اعتقلت قوات الاحتلال المواطن موسى محمود خليفة في العبيدية شرق بيت لحم، بعد دهم منزله وتفتيشه بحثاً عن نجله قتيبة لاعتقاله، فاعتقلت والده لعدم تواجده في البيت.

وفي بلدة كوبر شمال رام الله، اعتقلت قوات الاحتلال قيس ونصار البرغوثي بعد اقتحام منزليهما، وأطلقت خلال عملية الاقتحام قنابل ملونة.

وتواصل قوات الاحتلال اقتحاماتها اليومية لمدن وقرى الضفة الغربية والقدس المحتلة، وتشن حملات اعتقال ابناء شعبنا بدواعٍ أمنية واهية.

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتويات تحت الحماية

من النظام الداخلي لحركتنا فتح

القواعد والأسس التنظيمية

مقدمة هيكل البناء الثوري

هذا… أولا…؟
من أجل فلسطيننا الغالية
من أجل الثورة لتحرير أرضنا السليبة
وحتى يشرق فجر الكرامة الذي تاه في ليل النكبة الطويل.
انطلقت حركتك…
تدرك طريقها .. وتسلك منهجا ثوريا بناء يرسي دعائم العمل الثوري على أسس علمية واعية وبروح إيجابية خلاقة وفاعلة واستراتيجية ثورية موحدة.
وبعيدا عن العاطفة الساذجة والجمال العابر والنفورات العارضة، بعيدا عن السلبية والارتجال والتخبط والفوضى.
تضع الحركة بين يديك…