الثلاثاء. نوفمبر 29th, 2022

في سياق قمع اسرانا البواسل في سجون الاحتلال الصهيوني, قامت قوات القمع التابعة لإدارة سجون الاحتلال باقتحام قسم رقم 1 في معتقل “النقب” صباح اليوم، وأجرت تفتيشات وعبثت بمقتنيات الاسرى، في حين يعاني الأسرى في سجني “عوفر” و”مجدو” من نقص شديد في الملابس.

وقالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين: إن حالة من التوتر تسود المعتقل بعد أن تم تفريغ القسم من الأسرى كافة وتوزيعهم على بقية الأقسام، ولا تزال عملية الاقتحام والتفتيش جارية.

من جهة أخرى، قال نادي الأسير: إن الأسرى في سجني “عوفر” و “مجدو” يعانون من نقص شديد في الملابس، يتزامن ذلك مع ارتفاع نسبة المعتقلين في أقسام الأسرى الموقوفين، منذ مطلع أيار المنصرم.

وأضاف نادي الأسير: إن استمرار توقف زيارات عائلات الأسرى، التي تشكل السبيل الوحيد لتوفير الملابس، ساهم في تفاقم الأزمة، إضافة إلى ارتفاع أسعار الملابس التي توفرها إدارة سجون الاحتلال ، والتي يتكبد الأسرى في شرائها بدلاً من أن توفرها لهم، وهذا ينسحب على الكثير من الاحتياجات الأساسية للأسرى.

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتويات تحت الحماية

من النظام الداخلي لحركتنا فتح

القواعد والأسس التنظيمية

مقدمة هيكل البناء الثوري

هذا… أولا…؟
من أجل فلسطيننا الغالية
من أجل الثورة لتحرير أرضنا السليبة
وحتى يشرق فجر الكرامة الذي تاه في ليل النكبة الطويل.
انطلقت حركتك…
تدرك طريقها .. وتسلك منهجا ثوريا بناء يرسي دعائم العمل الثوري على أسس علمية واعية وبروح إيجابية خلاقة وفاعلة واستراتيجية ثورية موحدة.
وبعيدا عن العاطفة الساذجة والجمال العابر والنفورات العارضة، بعيدا عن السلبية والارتجال والتخبط والفوضى.
تضع الحركة بين يديك…