الأحد. ديسمبر 4th, 2022

قامت قوات الاحتلال فجر اليوم الاثنين بشن حملة اعتقالات واسعة في الضفة الغربية والقدس المحتلتين طالت نحو 29 من ابناء شعبنا بينهم سيدة بعد اقتحام منازلهم واقتيادهم إلى مراكز التحقيق.

وحسب مصادر محلية في القدس فإن المعتقلين هم زوجة المقدسي معاذ الأشهب من وادي الجوز الذي صادرت قوات الاحتلال مركبته، والمواطن محمد الصياد، ومحمد “الشبل”، وأحمد خويص، وطلال الصياد، وناجي أبو جمعة، وإياد الهدرة، وإيهاب أبو سبيتان من الطور (جبل الزيتون).

كما اعتقلت قوات الاحتلال رئيس لجنة أهالي الأسرى المقدسيين أمجد أبو عصب من حي الصوانة، وجهاد عويضة من حي الثوري في سلوان، وأحمد مصطفى من العيساوية، ونضال عفانة من صور باهر، وفريد الباسطي من البلدة القديمة، وخالد أبو غنام، وأحمد عرفات، وسامر شنك، وأشرف عبيد، ومازن بدر، وحازم غرابلة.كما اعتقلت قوات الاحتلال الشاب وسام زكريا عويصات (22 عامًا)، وهو من بلدة الشيوخ شمالي الخليل (جنوب الضفة)، على حاجز قرب مستوطنة “معاليه أدوميم”.

و يشار إلى أن الاعتقالات طالت شابًّا، مجهول الهوية، على حاجز عسكري مفاجئ عند مدخل النبي صالح شمال غربي رام الله، وآخر كان يستقل دراجة نارية قرب حاجز “قلنديا” العسكري شمالي القدس.

وأكدت مصادر محلية  اعتقال الاحتلال لكل من: الشابين محمود ياسر خزامية، ومهدي زكارنة، من منزلي ذويهما، وفتشتهما، في بلدة قباطية جنوبي جنين (شمال الضفة المحتلة).

وأضافت ذات المصادر أن قوات الاحتلال اعتقلت ثلاثة أطفال من محافظة بيت لحم (جنوب الضفة)، وهم: الأسير المحرر نصر الله إبراهيم صبيح (16 عاما)، ومحمود أحمد صلاح (16 عاما)، من بلدة الخضر جنوبي المدينة، ومحمد حسين ديرية (15 عاما)، بعد أن دهمت منزل ذويه وفتشته، في بلدة بيت فجار جنوب شرقي بيت لحم.

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتويات تحت الحماية

من النظام الداخلي لحركتنا فتح

القواعد والأسس التنظيمية

مقدمة هيكل البناء الثوري

هذا… أولا…؟
من أجل فلسطيننا الغالية
من أجل الثورة لتحرير أرضنا السليبة
وحتى يشرق فجر الكرامة الذي تاه في ليل النكبة الطويل.
انطلقت حركتك…
تدرك طريقها .. وتسلك منهجا ثوريا بناء يرسي دعائم العمل الثوري على أسس علمية واعية وبروح إيجابية خلاقة وفاعلة واستراتيجية ثورية موحدة.
وبعيدا عن العاطفة الساذجة والجمال العابر والنفورات العارضة، بعيدا عن السلبية والارتجال والتخبط والفوضى.
تضع الحركة بين يديك…