الثلاثاء. ديسمبر 6th, 2022

ذكرت قناة “كان” الصهيونية، أن قوات أمن سلطة اوسلو أعادت 7 من قطعان المستوطنين الصهاينة دخلوا مدينة قلقيلية “عن طريق الخطأ”، وأخرجتهم من المدينة، وسلمتهم لجيش الاحتلال.

وأوضحت القناة أن المستوطنين السبعة، دخلوا صباح اليوم، قلقيلية في ثلاث مركبات تحمل لوحات إسرائيلية، واعترضتهم شرطة.

وبحسب القناة فإن عملية تسليم وإعادة قطعان المستوطنين لقوات الاحتلال، جاء عبر الصليب الأحمر.

ويؤكد مراقبون للسلطة اوسلو استمرار عملها في التنسيق الأمني مع الاحتلال، والقيام بالمهام المنوطة بقوات الأمن من منع العمليات الفدائية، وملاحقة النشطاء، والتعامل الميداني مع جيش الاحتلال بخلاف ما يروج له إعلاميا، وذلك بعد إعلان رئيس السلطة محمود عباس وقف جميع الاتفاقات مع الكيان الصهيوني والإدارة الأمريكية ردًّا على خطط ضم الضفة.

وكان حسين الشيخ، رئيس هيئة الشؤون المدنية في سلطة اوسسلوفي لقاء له مع صحيفة “نيويورك تايمز” الامريكية قد أكد أن السلطة ستحافظ على الأمن بما فيه أمن الصهاينة حتى ولو توقف “التنسيق الأمني”، مؤكدا أنه قرار “إستراتيجي”.

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتويات تحت الحماية

من النظام الداخلي لحركتنا فتح

القواعد والأسس التنظيمية

مقدمة هيكل البناء الثوري

هذا… أولا…؟
من أجل فلسطيننا الغالية
من أجل الثورة لتحرير أرضنا السليبة
وحتى يشرق فجر الكرامة الذي تاه في ليل النكبة الطويل.
انطلقت حركتك…
تدرك طريقها .. وتسلك منهجا ثوريا بناء يرسي دعائم العمل الثوري على أسس علمية واعية وبروح إيجابية خلاقة وفاعلة واستراتيجية ثورية موحدة.
وبعيدا عن العاطفة الساذجة والجمال العابر والنفورات العارضة، بعيدا عن السلبية والارتجال والتخبط والفوضى.
تضع الحركة بين يديك…