الثلاثاء. ديسمبر 6th, 2022

أعدمت قوات العدو المتمركزة على حاجز زعترة العسكري جنوب نابلس -مساء اليوم الثلاثاء- احد ابناء شعبنا، وأصابت آخر بجراح خطرة بعد إطلاق الرصاص بكثافة على سيارتهم.
وأكدت مصادر محلية استشهاد الشاب أحمد عبد الفتاح ضراغمة من قرية اللبّن الشرقية، وهو أب لأربعة أطفال، وإصابة الشاب محمد علي النوباني وهو أب لطفلة، بعد إطلاق قوات العدو النار على مركبتهما على حاجز زعترة جنوب نابلس.
وفي محيط الحاجز فرض قوات العدو إجراءات أمنية مشددة في حين شهد محيط نابلس وجودا عسكريا مكثفا.

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتويات تحت الحماية

من النظام الداخلي لحركتنا فتح

القواعد والأسس التنظيمية

مقدمة هيكل البناء الثوري

هذا… أولا…؟
من أجل فلسطيننا الغالية
من أجل الثورة لتحرير أرضنا السليبة
وحتى يشرق فجر الكرامة الذي تاه في ليل النكبة الطويل.
انطلقت حركتك…
تدرك طريقها .. وتسلك منهجا ثوريا بناء يرسي دعائم العمل الثوري على أسس علمية واعية وبروح إيجابية خلاقة وفاعلة واستراتيجية ثورية موحدة.
وبعيدا عن العاطفة الساذجة والجمال العابر والنفورات العارضة، بعيدا عن السلبية والارتجال والتخبط والفوضى.
تضع الحركة بين يديك…