الثلاثاء. ديسمبر 6th, 2022

تضامنًا مع القدس والمسجد الأقصى المبارك، وانتصارًا لغزة، التي تتعرض لعدوان صهيوني، خرجت جموع الشعب الفلسطيني في لبنان، اليوم الاثنين (10-5) نصرة لفلسطين والمقدسات.
ففي مخيم برج البراجنة، جنوبي العاصمة اللبنانية بيروت، خرجت تظاهرة بدعوة من نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، جالت أزقة المخيم، وصدحت بالهتافات.
كما جابت مسيرة سيارة ودراجات نارية، شوارع العاصمة اللبنانية بيروت، من منطقة الطريق الجديدة، وصولًا إلى الكولا ومحيط الجامعة العربية، رافعة الأعلام اللبنانية والفلسطينية، ورددت شعارات داعمة للانتفاضة والمقاومين في القدس وغزة، وطالبت بدعم الشعب الفلسطيني في مواجهته لقوات الاحتلال الصهيوني.
وإلى مخيم عين الحلوة، جنوب لبنان، هتف المشاركون في المسيرة، التي جالت أزقة المخيم رافع الاعلام الفلسطين و رددت الشعارات التي تدعو المقاومة للرد على علعدوان الصهيوني .
كذلك نفذت وقفة تضامنية مع المنتفضين في القدس، عصر اليوم الاثنين، بدعوة من هيئة العمل الفلسطيني المشترك، في ملعب أبو جهاد الوزير، في مخيم عين الحلوة، شارك فيها ممثلو عن الأحزاب اللبنانية والفصائل الفلسطينية.
وإلى تجمع وادي الزينة في إقليم الخروب، انطلقت مسيرة حاشدة، رفع فيها الأعلام الفلسطينية واللبنانية، تقدمها شباب الكشافة على وقع الأغاني الوطنية، فيما صدحت الهتافات والشعارات الثورية.
وإلى مخيم المية ومية، شرقي مدينة صيدا، تظاهر المئات نصرة لغزة والقدس الشريف، حيث طالب المتظاهرون بالانتقام والردّ على همجية الاحتلال الصهيوني، فيما رفعت الأعلام الفلسطينية.
وإلى أقصى الجنوب، تظاهر المئات من أبناء مخيم البرج الشمالي، في مدينة صور، نصرة لمدينة القدس ودعمًا لغزة، في مواجهة العدوان الصهيوني على القطاع، هاتفين “عالقدس رايحين شهداء بالملايين”، “باب الأقصى من حديد.. ما يفتح إلا بشهيد”، “بيت المقدس بالعيون.. إرحل عنها يا صهيون”، “نموت وتحيا فلسطين”.

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتويات تحت الحماية

من النظام الداخلي لحركتنا فتح

القواعد والأسس التنظيمية

مقدمة هيكل البناء الثوري

هذا… أولا…؟
من أجل فلسطيننا الغالية
من أجل الثورة لتحرير أرضنا السليبة
وحتى يشرق فجر الكرامة الذي تاه في ليل النكبة الطويل.
انطلقت حركتك…
تدرك طريقها .. وتسلك منهجا ثوريا بناء يرسي دعائم العمل الثوري على أسس علمية واعية وبروح إيجابية خلاقة وفاعلة واستراتيجية ثورية موحدة.
وبعيدا عن العاطفة الساذجة والجمال العابر والنفورات العارضة، بعيدا عن السلبية والارتجال والتخبط والفوضى.
تضع الحركة بين يديك…