الثلاثاء. ديسمبر 6th, 2022

اعتدت شرطة العدو الصهيوني، الثلاثاء، على المشيّعين بجنازة الشهيد موسى حسونة في مدينة اللد بالداخل المحتل بعنف شديد، وأطلقت قنابل الصوت، وقنابل الغاز المُدمِع.
و قد شارك الآلاف من ابناء شعبنا، مساء اليوم، في تشييع حاشدٍ لجثمان الشهيد حسونة (31 عامًا)، الذي استشهد بعد منتصف الليلة الماضية، في حين أصيب آخران بجراح وصفت بالمتوسطة، بنيران احد قطعان المستوطنين في المدينة.
كما أطلق عناصر شرطة العدو، الرصاص الحيّ في الهواء، الأمر الذي تسبب بتوقف مؤقت للتشييع إثر ذلك.
ورفع مشاركون في التشييع أعلاما فلسطينية، وردّدوا هتافات منددة بالسياسات الصهيونية العنصريّة تجاه ابناء شعبنا، وبسياسات الاحتلال في القدس المحتلّة.

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتويات تحت الحماية

من النظام الداخلي لحركتنا فتح

القواعد والأسس التنظيمية

مقدمة هيكل البناء الثوري

هذا… أولا…؟
من أجل فلسطيننا الغالية
من أجل الثورة لتحرير أرضنا السليبة
وحتى يشرق فجر الكرامة الذي تاه في ليل النكبة الطويل.
انطلقت حركتك…
تدرك طريقها .. وتسلك منهجا ثوريا بناء يرسي دعائم العمل الثوري على أسس علمية واعية وبروح إيجابية خلاقة وفاعلة واستراتيجية ثورية موحدة.
وبعيدا عن العاطفة الساذجة والجمال العابر والنفورات العارضة، بعيدا عن السلبية والارتجال والتخبط والفوضى.
تضع الحركة بين يديك…