الخميس. ديسمبر 1st, 2022

شهدت الضفة الغربية المحتلة، أمس السبت، مواجهات مع قوات الاحتلال ضمن فعاليات النصرة للقدس والدعم للمقاومة في غزة، في الذكرى الـ73 للنكبة.
وحتى الساعة الثانية عشرة من مساء أمس، اندلعت مواجهات في 80 نقطة بمناطق متفرقة بالضفة الغربية المحتلة.
وحسب المصادر الاعلامية، فقد استشهد خلال المواجهات شابان وأصيب حوالي 450 جريحًا، كما وأصيب صهيونيان.
واستشهد مساء أمس شابان، أحدهما من مدينة الخليل، والثاني من طولكرم، جراء إطلاق قوات العدو الرصاص الحي عليهما.
ففي الخليل، استشهد الشاب وجدي وليد جعافرة، برصاص جنود الاحتلال المتمركزين في البرج العسكري المقام على مثلث مخيم الفوار جنوب المدينة، حيث أطلقوا الرصاص الحي بكثافة صوب مركبة فلسطينية ما أدى إلى استشهاده.
وفي طولكرم، استشهد الشاب ياسين حسن حمد من بلدة صيدا شمال المدينة، برصاص قوات الاحتلال الحي في القلب، خلال مواجهات في طولكرم.
واشارت المصادرالى تنفيذ 8 عمليات إطلاق نار ومحاولتي دهس، وإلقاء زجاجات حارقة، وحرق منشآت عسكرية، بالإضافة إلى تصدي المواطنين لـ16 اعتداء لقطعان المستوطنين.
ورشق الشبان قوات الاحتلال بالحجارة 105 مرات، فيما اندلعت 107 مواجهات وانطلقت 18 مسيرة في مختلف أنحاء الضفة.
وشكلت المواجهات مناطق مختلفة في معظم مناطق الضفة والقدس المحتلتين بعد دعوات من الحراكات الشبابية والقوى الوطنية والإسلامية في الضفة.

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتويات تحت الحماية

من النظام الداخلي لحركتنا فتح

القواعد والأسس التنظيمية

مقدمة هيكل البناء الثوري

هذا… أولا…؟
من أجل فلسطيننا الغالية
من أجل الثورة لتحرير أرضنا السليبة
وحتى يشرق فجر الكرامة الذي تاه في ليل النكبة الطويل.
انطلقت حركتك…
تدرك طريقها .. وتسلك منهجا ثوريا بناء يرسي دعائم العمل الثوري على أسس علمية واعية وبروح إيجابية خلاقة وفاعلة واستراتيجية ثورية موحدة.
وبعيدا عن العاطفة الساذجة والجمال العابر والنفورات العارضة، بعيدا عن السلبية والارتجال والتخبط والفوضى.
تضع الحركة بين يديك…