الأربعاء. مايو 25th, 2022

استشهد 33 مواطنا وأصيب 50 آخرين، فجر اليوم الأحد، بعدما شنت طائرات العدو الصهيوني سلسلة غارات عنيفة ومكثفة على حي سكني في شارع الوحدة وسط مدينة غزة.

وقالت مصادر طبية إن من بين الشهداء 8 أطفال و12 سيدة، إضافة لـ50 إصابة، فيما تتواصل أعمال البحث عن المفقودين.

وقالت مصادر محلية إن الاحتلال شن عبر غارات جوية مكثفة عشرات الصواريخ تجاه المباني السكنية والشوارع في شارع الوحدة في حي الرمال بغزة.

وأكدت المصادر وصول جثامين الشهداء إلى مجمع الشفاء الطبي، إلى جانب وصول عدد كبير من العائلات بعد قصف مركّز على أحيائهم السكنية.

وذكرت المصادر أن الاحتلال قصف عدة منازل وشقق سكنية دون إنذارات مسبقة، ويدور الحديث عن مجزرة مروعة في غزة.

وأفادت وكالات انباء أن الغارات الوحشية تسببت بدمار هائل في الأماكن المستهدفة وفي منازل ابناء شعبنا وممتلكاتهم، وإلى انقطاع التيار الكهربائي تمامًا عن حي الرمال الشمالي.

وقالت مصادر طبية: إن سيارات الإسعاف توجهت إلى الأماكن التي طالها القصف وسط أنباء عن وقوع إصابات في صفوف ابناء شعبنا.

وفي السياق، شنت طائرات العدو عشرات الغارات أيضا على خانيونس، استهدفت شارع رقم 5 ومواقع غير محددة حتى الآن.

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: المحتويات تحت الحماية

من النظام الداخلي لحركتنا فتح

القواعد والأسس التنظيمية

الباب الثالث: العضوية

استمرار العضوية وانقطاعها واستمرارها

المادة (٤١):

(أ): تستمر العضوية في الحركة مادام العضو مستمرا في ممارسة نشاطاته وقائما بواجباته.
(ب): تنقطع العضوية في الحركة إذا توقف العضو عن ممارسة نشاطاته ثلاثة أشهر متوالية دون إبداء الأسباب أو دون سبب مقنع أو إذا طلب العضو التوقف عن العمل.
(ج): تنتهي العضوية في الحركة إذا اتخذ قرار بطرده من الحركة من الجهة المختصة نتيجة مخالفات مسلكية أو سياسية أو تنظيمية تستوجب ذلك (وتحدد الجهات المخولة بإنهاء العضوية بموجب نظام العقوبات).