×

حوارة تتصدر مشهد المقاومة في الضفة المحتلة

حوارة تتصدر مشهد المقاومة في الضفة المحتلة

تصدرت بلدة حوارة جنوب نابلس، المشهد في الضفة الغربية بعدة عمليات إطلاق نار أدت إلى مقتل وجرح عدد من قطعان المستوطنين.

ومنذ بداية العام 2023،  رصد مركز المعلومات الفلسطيني – معطى – 169 عملاً مقاوماً في بلدة حوارة، أسفرت عن مقتل (3) من قطعان مستوطنين، وجرح 16 آخرين.

 وكانت عملية الشهيد عبدالفتاح خروشة، التي أسفرت عن مقتل اثنان من قطعان المستوطنين  بتاريخ 26-2-2023 من أبرز العمليات.

 وشملت أعمال المقاومة في حوارة 28 عملية إطلاق نار، و3 عمليات دهس، وعملية طعن واحدة، و7 عمليات حرق منشآت وآليات وأماكن عسكرية، و17 تحطيم مركبات ومعدات عسكرية صهيونية، وإلقاء زجاجات حارقة ومفرقعات نارية 9 مرات.

كذلك شهدت البلدة 44 نقطة مواجهة مع قوات الاحتلال، و19 تصدي لاعتداء قطعان  المستوطنين، و36 إلقاء حجارة، بالإضافة ل5 مظاهرات منددة بحصار البلدة والتضييق عليها.

 وأصيب يوم أمس الثلاثاء احد قطعان المستوطنين في عملية إطلاق نار استهدفت سيارته في بلدة حوارة، بعد يوم من إصابة جندي في عملية دهس في ذات البلدة.

وتتعرض بلدة حوارة لهجمات من قطعان المستوطنين تستهدف منازل المواطنين وممتلكاتهم، إلى جانب اعتداءات الاحتلال وعمليات إعدام مباشرة لعدد من ابناء شعبنا.​

إرسال التعليق

error: Content is protected !!

من النظام الداخلي لحركتنا فتح

القواعد والأسس التنظيمية

مقدمة هيكل البناء الثوري

أخي يا رفيق النضال
إن هذه الحركة وهذا العمل لأمانة وطنية ومسؤولية تاريخية.. فلتحمل الأمانة الغالية.. ولتقدر المسؤولية الخطيرة.. ولتهيئ كل من حولك ولتلهب روح العمل الثوري المنظم في كل نفس عربية مخلصة لفلسطين مؤمنة بتحريرها. ولنروض جميعا نفوسنا على الصبر ومواجهة الشدائد واحتمال المكاره والبذل.. والتضحية.. والفداء.. بالروح والدم.. والدم.. والجهد.. والوقت وهذه كلها من أسلحة الثوار.

لذلك.. لا تقف يا أخي!!
وفي هدوء العاملين.. وصمت المخلصين وفي عزم الثوار.. وتصميم المؤمنين.. وصبر المكافحين.. انطلق سريعا لأن شعبنا بحاجة لكل لحظة من الزمن بعد أن امتدت مأساتنا هذه السنين الطوال. ولتعلم أن عدونا قوي.. والمعركة ضارية ليست قصيرة.. وأن العزم.. والصبر والسرية والكتمان والالتزام بأهداف الثورة ومبادئها يحفظ خطوتنا من الزلل والتعثر ويقصر الطريق إلى النصر.. فإلى الأمام .. إلى الثورة.. وعاشت فلسطين حرة عربية “فتح”

اقرأ المزيد