الأثنين. فبراير 26th, 2024

تبارك حركتنا فتح المجلس الثوري العملية العسكرية المظفرة على احدى قواعد الاحتلال الامريكي في منطقة التنف على الحدود الاردنية العراقية السورية والتي ادت الى مقتل وجرح عدد من الجنود الامريكيين وتعتبرها صفعة للادارة الامريكية ولمن سمح بوجود هذة القواعد على ارضنا العربية المباركة…
وتطالب بالمزيد من هذة العمليات البطولية المؤثرة حتى يندحر الوجود الامريكي في اي بقعة من وطننا العربي..
بوركت السواعد المباركة.

– الاندحار والهزيمة للمحتل الأمريكي.
– الخزي والعار للانظمة العربية الرجعية المحتمية بالعسكر الامريكي
– النصر لامتنا وقواها المقاومة

وانها لثورة حتى النصر

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!

من النظام الداخلي لحركتنا فتح

القواعد والأسس التنظيمية

مقدمة هيكل البناء الثوري

أخي يا رفيق النضال
إن هذه الحركة وهذا العمل لأمانة وطنية ومسؤولية تاريخية.. فلتحمل الأمانة الغالية.. ولتقدر المسؤولية الخطيرة.. ولتهيئ كل من حولك ولتلهب روح العمل الثوري المنظم في كل نفس عربية مخلصة لفلسطين مؤمنة بتحريرها. ولنروض جميعا نفوسنا على الصبر ومواجهة الشدائد واحتمال المكاره والبذل.. والتضحية.. والفداء.. بالروح والدم.. والدم.. والجهد.. والوقت وهذه كلها من أسلحة الثوار.

لذلك.. لا تقف يا أخي!!
وفي هدوء العاملين.. وصمت المخلصين وفي عزم الثوار.. وتصميم المؤمنين.. وصبر المكافحين.. انطلق سريعا لأن شعبنا بحاجة لكل لحظة من الزمن بعد أن امتدت مأساتنا هذه السنين الطوال. ولتعلم أن عدونا قوي.. والمعركة ضارية ليست قصيرة.. وأن العزم.. والصبر والسرية والكتمان والالتزام بأهداف الثورة ومبادئها يحفظ خطوتنا من الزلل والتعثر ويقصر الطريق إلى النصر.. فإلى الأمام .. إلى الثورة.. وعاشت فلسطين حرة عربية “فتح”

اقرأ المزيد