تخطى إلى المحتوى

في يومها الـ 117 .. أبرز تطورات الإبادة الجماعية “الإسرائيلية” في غزة

تواصل قوات الاحتلال الصهيوني ارتكاب جريمة الإبادة الجماعية في قطاع غزة، لليوم الـ 117 تواليًا، عبر شن عشرات الغارات الجوية والقصف المدفعي، والأحزمة النارية مع ارتكاب مجازر دامية ضد المدنيين، وتنفيذ جرائم مروعة في مناطق التوغل، وسط وضع إنساني كارثي نتيجة الحصار ونزوح أكثر من 90 % من السكان.

وأفاد مراسلونا، أن طائرات الاحتلال ومدفعيته واصلت غاراتها وقصفها العنيف -اليوم الأربعاء- على أرجاء متفرقة من قطاع غزة، وسط تركيز العدوان على خانيونس، مستهدفة منازل وتجمعات النازحين وشوارع، موقعة مئات الشهداء والجرحى.

وأصدرت جمعية الهلال الحمر مساء اليوم البيان التالي:

-لازالت آليات الاحتلال تتمركز في المنطقة الشرقية الجنوبية من مستشفى الأمل ويعتلي القناصة اسطح المنازل المحيطة بالمستشفى.

-يسمع بين الحين والآخر اصوات انفجارات جراء استهداف قوات الاحتلال للمنطقة المحيطة بمستشفى الأمل.
-لازالت قوات الاحتلال تحظر على جميع من يتواجد في داخل مقر الجمعية والمستشفى من الخروج للشارع، حيث استهدفت منذ الصباح عدد من النازحين والعاملين في الجمعية.

-تعاملت طواقم مستشفى الأمل مع 13 حالة منها 7 شهداء أحدهم موظف في الهلال الأحمر تم استهدافه على الباب الجنوبي للمستشفى حيث لا يزال ملقى على الارض امام مقر الجمعية دون قدرة اي أحد من طواقم الاسعاف من الوصول لإخلاء جثمانه.

-بدأ مخزون المستشفى من الوقود والمعدات الطبية بالتناقص لمستويات خطيرة مما يعرض حياة الطواقم والنازحين للخطر الشديد.

ووصل ٣ شهداء إلى مستشفى كمال عدوان نتيجة القصف المدفعي المتواصل على بيت حانون شمال غزة

وارتقى شهداء وأصيب آخرون في قصف إسرائيلي استهدف سيارة وعربة في منطقة ميراج شمال رفح.

وظهر اليوم قالت جمعية الهلال الأحمر: ٤٢ ساعة مرت ومصير هند وفريق إسعاف الهلال الأحمر الفلسطيني، الذي خرج لإنقاذها لا يزال غير معروف.

وعبرت الجمعية عن بالغ قلقها على سلامة الطاقم والطفلة هند.

وصل جرحى إلى مستشفى المعمداني إثر قصف قوات الاحتلال ملعب اليرموك في غزة.

وارتقى شهيدان في قصف إسرائيلي استهدف منزلا في منطقة المغربي جنوب شرقي مدينة غزة.

وشنت طائرات الاحتلال غارة على جباليا شمالي قطاع غزة

أصيب مواطنان أحدهما حالته خطيرة، جراء قصف إسرائيلي على جورة العقاد.

وقصفت طائرات الاحتلال برجا سكنيا في الحي النمساوي بخانيونس، ووصلت الشظايا والركام إلى ساحة مجمع ناصر الطبي.

وشنت طائرات الاحتلال غارة على المنطقة الجنوبية الغربية من غزة.

 

ونسف جيش الاحتلال الإسرائيلي مباني لوزارة الداخلية غرب مدينة غزة.

وارتقى عدد من الشهداء وأصيب آخرون جراء قصف الاحتلال في مدينة بيت حانون.

وأعلنت وزارة الصحة بغزة أن الاحتلال الإسرائيلي ارتكب 16 مجزرة ضد العائلات في قطاع غزة راح ضحيتها 150 شهيدا و 313 إصابة خلال ال 24 ساعة الماضية.

وقالت: لازال عدد من الضحايا تحت الركام وفي الطرقات يمنع الاحتلال وصول طواقم الإسعاف والدفاع المدني الوصول إليهم.

وأكدت ارتفاع حصيلة العدوان الإسرائيلي إلى 26900 شهيد و65949 إصابة منذ السابع من أكتوبر الماضي.

استشهد طفل جراء قصف إسرائيلي في منطقة بلوك جي في مخيم خانيونس.

وصل 3 شهداء لمستشفى العودة بمخيم النصيرات جراء قصف إسرائيلي عربة بمنطقة المغراقة وسط قطاع غزة.

وأفاد مراسلنا أن قوات الاحتلال واصلت نسف عدة مربعات سكنية في مخيم خانيونس ووسط البلد وقيزان رشوان وبطن السمين بالتزامن مع اشتباكات في حي الأمل والمخيم الغربي وقصف مدفعي على بطن السمين.

ودمرت قوات الاحتلال مدرسة العروبة في المخيم الجديد شمال النصيرات جراء قصف مدفعي وجوي مكثف.

حصار مستشفى الأمل ومبنى الهلال الحمر

واستشهد موظف الأمن لمستشفى الأمل التابع لجمعية الهلال الأحمر جراء إطلاق الاحتلال النار عليه أثناء وقوفه قرب الباب الخلفي لمستشفى الأمل.

جمعية الهلال الأحمر تصرح بما يلي:

لليوم العاشر على التوالي، يتواصل القصف الاسرائيلي وإطلاق النار في محيط مستشفى الأمل ومقر الجمعية في خانيونس.

ويعيش الجرحى والمرضى وحوالي 100 من الطواقم الطبية والإسعافية و7000 نازح،غالبيتهم من الأطفال والنساء في رعب وقلق دائمين.

واقتحم الاحتلال أمس باحة المستشفى ومقر الجمعية بآلياته العسكرية بعد أن دمر السور المحيط بالمباني وأطلق النار والقنابل الدخانية تجاه الموجودين في المكان.

تطالب الجمعية المجتمع الدولي التدخل الفوري والعاجل لحماية مستشفى الأمل ومقر الجمعية ومن يتواجد فيهما من مرضى وجرحى وطواقم ونازحين.

تطورات ميدانية

وارتقى 4 شهداء وأصيب آخرون جراء استهداف على مدينة حمد شمال خان يونس جنوبي قطاع غزة.

وأفاد مراسلنا، بارتقاء الشهيد سليمان عبدالرحيم عودة فالوجي الأغا إثر استهدافه بصاروخ موجه من طائرات الاحتلال ومجموعة آخرين أثناء تفقده لمنزله في السطر الغربي.

وصل جثمان الشهيد “صهيب فرحان” إلى مستشفى غزة الأوروبي بعد انتشاله من بلدة بني سهيلا شرقي محافظة خانيونس جراء قصف صهيوني سابق.

وقصفت مدفعية الاحتلال غرب وجنوب مجمع ناصر الطبي بخان يونس وسط اشتباكات ضارية.

واستهدفت قوات الاحتلال مستشفى العودة بمنطقة تل الزعتر شمال قطاع غزة بعدد من القذائف المدفعية.

ونفذ الاحتلال غارات جوية تزامنا مع قصف مدفعي عنيف شمال قطاع غزة.

وقصفت مدفعية الاحتلال وسط وغربي خان يونس وسط إطلاق نار وقنابل إنارة.

وقصفت طائرات الاحتلال منزلا في حي الدرج شرقي مدينة غزة ما أدى إلى عدد من الإصابات.

 

المصدر: المركز الفلسطيني للإعلام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي

من النظام الداخلي لحركتنا فتح

القواعد والأسس التنظيمية

مقدمة هيكل البناء الثوري

أخي يا رفيق النضال
إن هذه الحركة وهذا العمل لأمانة وطنية ومسؤولية تاريخية.. فلتحمل الأمانة الغالية.. ولتقدر المسؤولية الخطيرة.. ولتهيئ كل من حولك ولتلهب روح العمل الثوري المنظم في كل نفس عربية مخلصة لفلسطين مؤمنة بتحريرها. ولنروض جميعا نفوسنا على الصبر ومواجهة الشدائد واحتمال المكاره والبذل.. والتضحية.. والفداء.. بالروح والدم.. والدم.. والجهد.. والوقت وهذه كلها من أسلحة الثوار.

لذلك.. لا تقف يا أخي!!
وفي هدوء العاملين.. وصمت المخلصين وفي عزم الثوار.. وتصميم المؤمنين.. وصبر المكافحين.. انطلق سريعا لأن شعبنا بحاجة لكل لحظة من الزمن بعد أن امتدت مأساتنا هذه السنين الطوال. ولتعلم أن عدونا قوي.. والمعركة ضارية ليست قصيرة.. وأن العزم.. والصبر والسرية والكتمان والالتزام بأهداف الثورة ومبادئها يحفظ خطوتنا من الزلل والتعثر ويقصر الطريق إلى النصر.. فإلى الأمام .. إلى الثورة.. وعاشت فلسطين حرة عربية “فتح”

اقرأ المزيد