الأثنين. فبراير 26th, 2024

استشهد شاب، صباح الخميس، خلال اشتباك مسلح مع قوات الاحتلال في بلدة دير شرف غرب نابلس.

وقالت وزارة الصحة: إنها تبلغت من الهيئة العامة للشؤون المدنية باستشهاد الشاب منصور جلال محمود جابر (28 عاما) برصاص قوات الاحتلال على حاجز دير شرف غرب نابلس.

وأفادت مصادر محلية بأن جابر أطلق النار من مسدس باتجاه جنود الاحتلال على حاجز دير شرف واشتبك معهم قبل أن يرتقي شهيدا.

وذكرت المصادر أن جنود الاحتلال واصلوا إطلاق النار تجاه الشاب رغم تعطل المسدس الذي كان يطلق منه النار، وأمطروه بوابل من الرصاص.

وأعلن جيش الاحتلال من جانبه، أنه قتل فلسطينيا بادر بإطلاق النار باتجاه الجنود عند مدخل بلدة دير شرف.

ومنعت قوات الاحتلال طواقم الإسعاف الفلسطينية من الاقتراب من الشهيد الذي بقي ملقى على الأرض لأكثر من نصف ساعة، ووصلت في وقت لاحق سيارة إسعاف إسرائيلية ونقلت جثمان الشهيد.

كما أصيب شاب (35 عاما) برصاص الاحتلال باليد أثناء تواجده في مركبته عند الحاجز، وتم نقله إلى المستشفى.

وأوضح شهود العيان أن جنود الاحتلال اعتدوا بالضرب على الشاب المصاب وشاب آخر كان معه في المركبة.

المصدر: المركز الفلسطيني للإعلام

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!

من النظام الداخلي لحركتنا فتح

القواعد والأسس التنظيمية

مقدمة هيكل البناء الثوري

أخي يا رفيق النضال
إن هذه الحركة وهذا العمل لأمانة وطنية ومسؤولية تاريخية.. فلتحمل الأمانة الغالية.. ولتقدر المسؤولية الخطيرة.. ولتهيئ كل من حولك ولتلهب روح العمل الثوري المنظم في كل نفس عربية مخلصة لفلسطين مؤمنة بتحريرها. ولنروض جميعا نفوسنا على الصبر ومواجهة الشدائد واحتمال المكاره والبذل.. والتضحية.. والفداء.. بالروح والدم.. والدم.. والجهد.. والوقت وهذه كلها من أسلحة الثوار.

لذلك.. لا تقف يا أخي!!
وفي هدوء العاملين.. وصمت المخلصين وفي عزم الثوار.. وتصميم المؤمنين.. وصبر المكافحين.. انطلق سريعا لأن شعبنا بحاجة لكل لحظة من الزمن بعد أن امتدت مأساتنا هذه السنين الطوال. ولتعلم أن عدونا قوي.. والمعركة ضارية ليست قصيرة.. وأن العزم.. والصبر والسرية والكتمان والالتزام بأهداف الثورة ومبادئها يحفظ خطوتنا من الزلل والتعثر ويقصر الطريق إلى النصر.. فإلى الأمام .. إلى الثورة.. وعاشت فلسطين حرة عربية “فتح”

اقرأ المزيد