تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » “عيدنا بانتصار المقاومة”.. آلاف الأردنيين يواصلون فعاليات النصرة لغزة

“عيدنا بانتصار المقاومة”.. آلاف الأردنيين يواصلون فعاليات النصرة لغزة

شارك آلاف الأردنيين، الجمعة، بمسيرة وسط العاصمة عمّان، تضامنا مع قطاع غزة الذي يتعرض لحرب إسرائيلية منذ أشهر، ودعمًا للمقاومة، بالتزامن مع ثالث أيام عيد الفطر.

وأقيمت المسيرة، من أمام المسجد الحسيني بالعاصمة، وصولاً إلى ساحة النخيل على بعد 1 كيلومتر منه، تحت شعار “عيدنا بانتصار المقاومة”، بدعوة من الملتقى الوطني لدعم المقاومة (نقابي حزبي).


وهتف المشاركون: “عيد عيد ضلّك عيد.. 7 أكتوبر نصر جديد”، و”الانتقام الانتقام.. يا سرايا ويا قسّام”، وغيرها من الهتافات الداعمة للمقاومة الفلسطينية.

كما ندد المشاركون بالمسيرة بالدعم الأمريكي لـ”إسرائيل” في حربها على القطاع الفلسطيني، ومن بينها “أمريكا هي هي.. أمريكا رأس الحية (الأفعى)، و”علّي الصوت من عمّان.. أمريكا أم الإرهاب”.


ورفعوا لافتات كتب عليها “خافوا الله يا عرب”، و”فرحنا لا يكون إلا بانتصار غزة ومقاومتها البطلة”، و”المقاومة خيارنا”، و”عيدنا بانتصار المقاومة”، وغيرها.

وحلّ عيد الفطر هذا العام بينما تشن “إسرائيل” حربا مدمرة على غزة، خلفت أكثر من 100 ألف شهيد وجريح، معظمهم أطفال ونساء، ودمارا هائلا ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنين، وفق بيانات فلسطينية وأممية.

 

المركز الفلسطيني للإعلام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي

من النظام الداخلي لحركتنا فتح

القواعد والأسس التنظيمية

مقدمة هيكل البناء الثوري

أخي يا رفيق النضال
إن هذه الحركة وهذا العمل لأمانة وطنية ومسؤولية تاريخية.. فلتحمل الأمانة الغالية.. ولتقدر المسؤولية الخطيرة.. ولتهيئ كل من حولك ولتلهب روح العمل الثوري المنظم في كل نفس عربية مخلصة لفلسطين مؤمنة بتحريرها. ولنروض جميعا نفوسنا على الصبر ومواجهة الشدائد واحتمال المكاره والبذل.. والتضحية.. والفداء.. بالروح والدم.. والدم.. والجهد.. والوقت وهذه كلها من أسلحة الثوار.

لذلك.. لا تقف يا أخي!!
وفي هدوء العاملين.. وصمت المخلصين وفي عزم الثوار.. وتصميم المؤمنين.. وصبر المكافحين.. انطلق سريعا لأن شعبنا بحاجة لكل لحظة من الزمن بعد أن امتدت مأساتنا هذه السنين الطوال. ولتعلم أن عدونا قوي.. والمعركة ضارية ليست قصيرة.. وأن العزم.. والصبر والسرية والكتمان والالتزام بأهداف الثورة ومبادئها يحفظ خطوتنا من الزلل والتعثر ويقصر الطريق إلى النصر.. فإلى الأمام .. إلى الثورة.. وعاشت فلسطين حرة عربية “فتح”

اقرأ المزيد