الأربعاء. أغسطس 10th, 2022

الرئيسية

الاخبار

  • حركتنا تهنىء الشعب اللبناني و مقاومته بمناسبة عيد المقاومة و التحرير
  • حركتنا تنعي الرفيق المناضل الشاعر الكبير مظفر النواب
  • تأبين الملاعين
  • احرار الامة يحيون يوم القدس العالمي بمسيرات حاشدة
  • تنظيم حركتنا يوجه رسالة الى من مؤتمر "فلسطين قضية الامة المركزية" المنعقد في صنعاء
  • صنعاء تحتضن أعمال مؤتمر “فلسطين قضية الأمة المركزية” بمناسبة يوم القدس العالمي
  • "تل أبيب" في مرمى الاستهداف.. الدلالات السياسية والأمنية لموجة العمليات الأخيرة
  • تنظيم حركتنا يبارك العملية البطولية في تل الربيع و يؤكد على حق شعبنا ببمارسة كل اشكال المقاومة
  • «منتدى النقب» الأوّل... والأخير!
  • تنظيم حركتنا ينعي شهداء جنين
  • جنرال صهيوني: أنا قلق جداً.. فعند ساعة الاختبار سنقف وحدنا
  • تنظيم حركتنا يدين محاولة اغتيال المجاهد الشيخ الأسير المحرر خضر عدنان
  • خبير صهيوني: كوخافي فشل في غزة ودمّر الجيش ولم يطوره
  • بيان مشترك لحماس و الجهاد و الشعبية
  • حركتنا تعزي الجمهورية الاسلامية و الاخوة في حزب الله برحيل العلامة الشيخ لطف الله صافي كلبايكاني
  • تنظيم حركتنا يدين الاعتداءات على اليمن
  • أحداث النقب.. قوات الاحتلال فقدت قدرتها على الردع أمام المتظاهرين في النقب
  • الصحافي الصهيوني تسفي يحزكيلي: "الأسير هشام أبو هواش أخضع منظومة الاحتلال، وأن الفلسطينيين حقّقوا انتصاراً لم يسبق له مثيل في معركة الوعي"

 

مقالات الرأي

  • تأبين الملاعين
  • قرأة في رسالة الضمانات الموجهة من ياسر عرفات الى الارهابي اسحاق رابين قبل التوقيع على اتفاق اوسلو
  • «منتدى النقب» الأوّل... والأخير!

ثقافــــــة

  • غسان كنفاني: الاديب المقاوم
  • جدلية العلاقة بين المشروع الوطني الفلسطيني والبعدين العربي والإسلامي
  • قرأة في رسالة الضمانات الموجهة من ياسر عرفات الى الارهابي اسحاق رابين قبل التوقيع على اتفاق اوسلو
error: المحتويات تحت الحماية

من النظام الداخلي لحركتنا فتح

القواعد والأسس التنظيمية

مقدمة هيكل البناء الثوري

هذا… أولا…؟
من أجل فلسطيننا الغالية
من أجل الثورة لتحرير أرضنا السليبة
وحتى يشرق فجر الكرامة الذي تاه في ليل النكبة الطويل.
انطلقت حركتك…
تدرك طريقها .. وتسلك منهجا ثوريا بناء يرسي دعائم العمل الثوري على أسس علمية واعية وبروح إيجابية خلاقة وفاعلة واستراتيجية ثورية موحدة.
وبعيدا عن العاطفة الساذجة والجمال العابر والنفورات العارضة، بعيدا عن السلبية والارتجال والتخبط والفوضى.
تضع الحركة بين يديك…