الثلاثاء. ديسمبر 6th, 2022

في اطار تقليص خدماتها, أنهت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا”، عقود عمل “مؤقتة” لنحو 106 من العاملين لديها في قطاع غزة؛ بذريعة الأزمة المالية.

وقال عدنان أبو حسنة، المتحدث باسم “أونروا” في غزة إن الوكالة قررت إنهاء عقود 106 من العاملين لديها، على بند “البطالة” (التشغيل المؤقت)، نهاية الشهر الحالي.

وأضاف: إن تلك العقود تخص عاملين في المنظمات المجتمعية؛ ومنها مؤسسات تعنى بالأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة.

وذكر أن هؤلاء العاملين مددت عقودهم على مدار السنوات الماضية، مبينا أن هذا القرار يأتي وسط “الأزمة المالية الطاحنة التي تعاني منها وكالة أونروا، ومشروع تشغيل البطالة”,
وأوضح أن وكالة أونروا “تبحث عن طرق أكثر فعالية لمساعدة تلك الفئة والمؤسسات”.

وفي 31 ديسمبر/ كانون الأول لعام 2019، أنهت “أونروا” عقود عمل مؤقت (بطالة) لنحو 70 عاملاً، بحسب أبو حسنة.

وفي مارس/ آذار الماضي، قالت “أونروا”: إنها تعاني من عجز مالي يقدّر بنحو مليار دولار، من أصل 1.4 مليار.

وتصاعدت حدة الأزمة المالية للوكالة الأممية، التي تقدم خدماتها لأزيد على 5.3 ملايين لاجئ في فلسطين والأردن ولبنان وسوريا، بعد وقف الولايات المتحدة دعمها السنوي المقدر بـ 360 مليون دولار منذ 2018.

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتويات تحت الحماية

من النظام الداخلي لحركتنا فتح

القواعد والأسس التنظيمية

مقدمة هيكل البناء الثوري

هذا… أولا…؟
من أجل فلسطيننا الغالية
من أجل الثورة لتحرير أرضنا السليبة
وحتى يشرق فجر الكرامة الذي تاه في ليل النكبة الطويل.
انطلقت حركتك…
تدرك طريقها .. وتسلك منهجا ثوريا بناء يرسي دعائم العمل الثوري على أسس علمية واعية وبروح إيجابية خلاقة وفاعلة واستراتيجية ثورية موحدة.
وبعيدا عن العاطفة الساذجة والجمال العابر والنفورات العارضة، بعيدا عن السلبية والارتجال والتخبط والفوضى.
تضع الحركة بين يديك…