الأربعاء. مايو 25th, 2022

الاحتلال يواصل عمليات الدهم والتحقيق في عقربا ,للوصول لمنفذ عملة زعترة
تواصل قوات الاحتلال الصهيوني تنفيذ حملات عسكرية واسعة في بلدة عقربا جنوب شرقي نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة؛ في مسعى للوصول إلى منفذ عملية إطلاق النار على حاجز زعترة قبل يومين.
وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال دفعت بتعزيزات عسكرية كبيرة إلى وسط البلدة، وفرضت منع التجول في حي بني جابر، ومنعت خروج المواطنين من منازلهم.
وقالت المصادر: إن قوات الاحتلال ومعها ضباط من جهاز الشاباك حولوا أحد المنازل في الحي إلى ثكنة عسكرية ومركز للتحقيق الميداني مع المواطنين، بعد احتجاز سكان المنزل في غرفة واحدة.
وتنفذ قوات الاحتلال عمليات دهم من منزل لآخر، ويتم خلالها تفتيش المنازل وتخريب محتوياتها، والاعتداء بالضرب على بعض سكانها.
ودارت مواجهات بين المواطنين وقوات الاحتلال التي أطلقت الرصاص المعدني وقنابل الغاز السام.
وكانت قوات الاحتلال اقتحمت البلدة في الثانية فجرا، وداهمت عدة منازل، واستجوبت سكانها، كما صادرت المركبة التي يشتبه أنها استخدمت في عملية زعترة، والتي أحرقها أهالي عقربا أمس قبل وصول الاحتلال إليها.
وأغلقت قوات الاحتلال مداخل وطُرق “عورتا وعقربا ومجدل وبيتا وأوصرين”، ومنعت خروج المواطنين أو دخولهم.
ويواصل الاحتلال إغلاق جميع الطرق المؤدية إلى عقربا والبلدات المجاورة، ومنها بيتا وأودلا وأوصرين وعورتا ومجدل بني فاضل.

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: المحتويات تحت الحماية

من النظام الداخلي لحركتنا فتح

القواعد والأسس التنظيمية

الباب الثالث: العضوية

استمرار العضوية وانقطاعها واستمرارها

المادة (٤١):

(أ): تستمر العضوية في الحركة مادام العضو مستمرا في ممارسة نشاطاته وقائما بواجباته.
(ب): تنقطع العضوية في الحركة إذا توقف العضو عن ممارسة نشاطاته ثلاثة أشهر متوالية دون إبداء الأسباب أو دون سبب مقنع أو إذا طلب العضو التوقف عن العمل.
(ج): تنتهي العضوية في الحركة إذا اتخذ قرار بطرده من الحركة من الجهة المختصة نتيجة مخالفات مسلكية أو سياسية أو تنظيمية تستوجب ذلك (وتحدد الجهات المخولة بإنهاء العضوية بموجب نظام العقوبات).