الثلاثاء. ديسمبر 6th, 2022

تصريح صحفي صادر عن حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح المجلس الثوري

لقد أقدمت قوات الاحتلال الصهيوني صباح اليوم على قتل الشاب أمير عاطف خضر ريان من بلدة قراوة بني حسان قضاء سلفيت و بدمٍ بارد و دون أي اكتراث للحياة البشرية و الانسانية.. إننا في حركة فتح/المجلس الثوري نعتبر هذه الجريمة الجبانة بحق العزل جريمة حرب تستدعي الوقوف أمامها والرد عليها بعد ان أصبحت سياسة الاعدامات الميدانية لأبناء شعبنا سياسة عامة و ممنهجة تزايد تكرارها في الآونة الأخيرة بشكل ملحوظ.. ما يضع أمامنا المزيد من المهام الوطنية لوقف هذه السياسة و الرد على هذه الجرائم المعبرة عن وجه هذا العدو القبيح….
إننا ننعى الشهيد البطل أمير ريان و نؤكد على استمرارنا على نهج الكفاح المسلح.. وأن جميع ممارسات العدو و غطرسته من قتل و هدم للمنازل و اعتقال للأحرار و الحرائر لن يزيدنا إلا اصراراً على المضي قدماً نحو الهدف المنشود و هو تحرير فلسطين كل فلسطين و تخليصها من المجرمين القتلة و شذاذ الآفاق و كل المتعاونين معهم .
وإنها لثورة حتى النصر

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتويات تحت الحماية

من النظام الداخلي لحركتنا فتح

القواعد والأسس التنظيمية

مقدمة هيكل البناء الثوري

هذا… أولا…؟
من أجل فلسطيننا الغالية
من أجل الثورة لتحرير أرضنا السليبة
وحتى يشرق فجر الكرامة الذي تاه في ليل النكبة الطويل.
انطلقت حركتك…
تدرك طريقها .. وتسلك منهجا ثوريا بناء يرسي دعائم العمل الثوري على أسس علمية واعية وبروح إيجابية خلاقة وفاعلة واستراتيجية ثورية موحدة.
وبعيدا عن العاطفة الساذجة والجمال العابر والنفورات العارضة، بعيدا عن السلبية والارتجال والتخبط والفوضى.
تضع الحركة بين يديك…